08‏/03‏/2016

تراجع سعر الدولار اليوم في السوق السوداء بمصر

سعر الدولار اليوم تجاوز سعر الدولار حاجز الـ10 جنيهات فى السوق السوداء لأول مرة فى تاريخ البلاد على الرغم من طرح البنك المركزى 500 مليون دولار لتهدئة الأسواق، وتأكيدات عدد من الخبراء ضرورة العمل على عودة السياحة لوقف الصعود اللافت للعملة الأمريكية أمام الجنيه، بجانب الترويج للشهادة الدولارية. وتحت عنوان "الجنيه يغرق" كتبت صحيفة "اليوم السابع" في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، أن الدولار رفع راية العصيان أمام الإجــراءات الاســتثنائية التى اتخذها البنــك المركزى بطرح 500 مليــون دولار للبنوك، للســيطرة على الأســعار، وحل أزمــة الطلبات العالقة وقوائم الانتظار، للحصول على الدولار، وتوفير السلع الإستراتيجية. وعلى الرغم من حالة التفاؤل التى سيطرت على القطاعات الاقتصادية بعد إجراءات البنك المركزى، وتثبيت
سعر الدولار اليوم عند حاجز "783 قرشــا"، فإن الســوق الســوداء، وعمليات المضاربــة رفعت ســعر "الأخضر" إلى حاجز العشــرة جنيهــات، وطــرح خبــراء اقتصاديون حلــولا لمواجهة الأزمــة مــن بينهــا الرقابة على الأســواق والشــهادة الدولارية والسياحة تدفقات للعملة لحل الأزمة، بحسب ما ذكرت جريدة اليوم السابع. ولكن يبقى السيناريو الأخير أمام البنك المركزى لحل ازمة سوق الصرف الحالية،وهى ارتفاع الفارق فى سعر الدولار بين السوقين الرسمية والموازية إلى نحو 200 قرش هو تعويم الجنيه وفقًا لدراسات بيوت الخبرة والمؤسسات الدولية . ويعنى تعويم الجنيه إخضاعه لقوى العرض والطلب أى يتحدد سعره مقابل الدولار عن طريق حجم الطلب والعرض على العملة الأمريكية فى حين أن البنك المركزي يتبع الآن سياسة التعويم المدار الذى يتيح لصانع السياسة النقدية التدخل فى توقيتات محددة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق